قالت : حنون سديد كلامه لم أسمع مثله من قبل .
نصحني و فعلت مثلما قال .
سألتها: أحقا فعل؟            قالت : تخيلت أنه فعل.

قالت : أبكاني بالأمس و تاهت بيننا الحروف و الجمل .
و لكنه أقنعني بخطئي بالمنطق و كيف و هل .

سألتها: أحقا فعل؟            قالت : تخيلت أنه فعل.

 قالت : كان يوما جميلا كان معي طوال اليوم
تناقشنا في كل شيء حديثه يثري عقلي ويعطني الأمل .
سألتها أحقا فعل؟            قالت : تخيلت أنه فعل.

قلت لها : ماذا بكِ ، صارحية ، كيف ستعيشين هكذا في الخيال؟
قالت : لو أخبرته خسرته ، أنا سعيده هكذا ، يتوحد عقلنا في الخيال
أفضل عندي من أن أخبره و أعيش بعدها واقع ممل...

21 التعليقات

Doaa ELkhouli يقول... @ 24 يناير 2012 11:06 ص

خمسة رومانسية

ريهام المرشدي يقول... @ 24 يناير 2012 11:08 ص

:)

منجي باكير يقول... @ 24 يناير 2012 12:35 م

راق لي قراءة هذا الحرف ....

تحياتي


http://zaman-jamil.blogspot.com/

ريهام المرشدي يقول... @ 24 يناير 2012 1:18 م

@أ/ منجي باكير :
شكرا جزيلاً على مرور حضرتك

مريم يقول... @ 24 يناير 2012 4:34 م

معنى جميل ومؤلم معا

ريهام المرشدي يقول... @ 24 يناير 2012 4:37 م

@مريم :
عذرا على الألم ، و شكرا على التعليق :)

تامر يقول... @ 25 يناير 2012 1:55 ص

غلطانه جدا
زى ماهى متيمة بيه اكيد هى في حد متيم بيها ، يبقى تقفل الحدوته اللى متشعلقه دى وتروح للى هايجبلها نجوم السما لحد عندها

ريهام المرشدي يقول... @ 25 يناير 2012 5:05 ص

@أ/تامر :
حتى لو مفيش حد على الطرف الآخر هو الحل أنها تقفلها فعلا .......... شكرا لحضرتك و شرفتني بالزيارة .

نوال يقول... @ 25 يناير 2012 7:33 ص

السلام عليكم

الخيال جميل ولا حدود له

لكن قوة إعتقادنا بما نتخيل قد تصدمنا مع أحداث من الواقع..

تقبلي تحياتي

أبو حسام الدين يقول... @ 25 يناير 2012 8:11 ص

هناك خيال
وهناك وهم
الخيال قد تعيشه معه في أرض الواقع وهما معا
والوهم هو ما تعيشه الأن.

أعجبني ما قرأت، تحية طيبة.

أم هريرة.. lolocat يقول... @ 25 يناير 2012 8:43 ص

السلام عليكم

الواقع مهما كان ممل ومؤلم لكنه الحقيقة الثابته
الوهم لايسمن ولايغنى من جوع لكنه محض وقت غير حقيقى رغم السعادة التى تحوطه

افضل ان تبحث فى واقعها عن الصدق والاخلاص الحقيقى

لكن بالنهاية هى وجهات نظر مبنية حسب ( الواقع الخاص )

تحياتى لك غاليتى ريهام
بارك الله فيك اختى

ريهام المرشدي يقول... @ 25 يناير 2012 8:43 ص

@نوال :
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
أهلا و مرحبا بكِ ، انه ليس قوة اعتقاد ، و لكنها وسيلة للتخفيف من حدة الواقع ، حالة رأيتها و عبرت عنها ، أتمنى لها أن تنسى و تعيش على أرض الواقع...دمتِ بخير ..تشرفت بزيارتك ..

ريهام المرشدي يقول... @ 25 يناير 2012 8:46 ص

@أ / أبو حسام الدين :
أوافقك الرأي ، و أتمنى أن تصل هي إلى هذا القرار و تنفذه ، أشكر حضرتك جداً على الزيارة الكريمة ...

ريهام المرشدي يقول... @ 25 يناير 2012 8:50 ص

@ الغالية القديرة "أم هريرة" :
سعيدة جدا بوجودك هنا :) ، نعم من الأفضل أن تبحث في واقعها عن الصدق و الإخلاص ... و إن كان ليس بهذه السهولة :) ... دمتِ في خخير و صحة و سعادة يا رب ...

اندروميدا يقول... @ 25 يناير 2012 9:41 م

ارجو الا تتخيل في النهاية انها خسرته ... دون ان يعلم او ينْفعل .

تحياتي لكي في مرور اول

mohamed amer يقول... @ 26 يناير 2012 1:24 ص

مهوا الخيال ده اللي حيودينا في داهية , نفسي نعيش الواقع

ريهام المرشدي يقول... @ 26 يناير 2012 3:40 ص

@أندروميدا :
:) و أنا أيضا أرجو ذلك ، و لكنها تلجأ للخيال بحثاً عن السعادة و ليس الألم ..... نورتيني في مرورك الاول و أتمنى أن تتكرر الزيارة ..


Mr : Mohamed Amer
هانعيشه إن شاء الله ..شكرا جزيلا لمرورك ...

meme alfaisal يقول... @ 27 يناير 2012 5:39 ص

يالآ رُوعَة الخيال كشجرة نستلقي تحتها ونستظل بها رُغَم عَدم وجُودِهـآ حقيْقَة أحياناً يكون العيش في ظل سعادة زائِفَة أرْحَم مِن مرآرَة واقِع تُحيْط بهِ المٌشْكلآت

تحياتي لكِ

ريهام المرشدي يقول... @ 27 يناير 2012 6:27 ص

@meme alfaisal :
وصلك المعنى :) أشكرك جداً على التعليق ... دمت في خير

سحر يقول... @ 2 فبراير 2012 11:35 ص

جميله قوي ياريهام ومع انها نسجت قصه وحوار فى الخيال ....لكن القصه دى فى احيان كتير بتكون واقعيه ويمكن كل واحد فينا بيهرب بخياله من واقعه ..لكن المهم منطولش فى الخيال كتير لان فى النهايه لازم نصطدم بالواقع ..للاسف

ريهام المرشدي يقول... @ 3 فبراير 2012 12:46 ص

@سحر :
أهلا بيكِ يا سحر ، معاكي في كلامك و و لكي لانصتدم بالواقع ، لابد أن نؤهل نفسنا له بالتدريج .. نورتيني :)

إرسال تعليق